قصص حروب

أقصر حرب في التاريخ إستمرت 38 دقيقة

الحرب الإنجليزية الزنجبارية

تلك القصة تحكي عن أقصر حرب في التاريخ، الحرب البريطانيه الزنجباريه، تلك الحرب أكدت قوة الإستعمار البريطاني، وأنهم بحق يسيطرون على الأراضي الخاضعه لهم.

وقعت الحرب عام 1896 ميلاديًا، واستمرت لمدة 38 دقيقه، حيث أن زنجبار تأكدت أنها لن تستطيع الفوز أمام بريطانيا مما جعلها تستسلم.

قامت الدول الأوروبيه بعمل مستعمرات في جميع دول إفريقيا في عام 1896 ميلاديًا، وذلك لأستغلال مواردهم الطبيعيه، وكانت الدول الأساسيه البارزه في هذا الوضع هي فرنسا وبريطانيا وألمانيا، لم تكف الأمم الإفريقيه عن محاولات طرد الإستعمار الأوروبي، حيث كانت تثور من حين لآخر، واستمرت محاولاتها حتى بعد الحرب العالميه الثانيه، وفي النهايه حصلت العديد من الدول الإفريقيه على إستقلالها بعد محاولات عديده، وكانت تلك الحرب هي واحده من تلك المحاولات في الدول الإفريقيه.

بعد وفاة السلطان حمد بن ثويني في الخامس والعشرين من أغسطس عام 1896 ميلاديًا بعد ثلاث سنوات من الحكم “وقد كان مؤيدًا للإحتلال البريطاني”، سيطر ابن عمه خالد بن برغش على العرش، ظن الشعب في البدايه أن خالد سيصبح له نفس الولاء للقوات الإستعماريه، لكن القوات البريطانيه كانت تريد القضاء على تجاره الرقيق، وهي من أهم مجالات الربح في أذربيجان، وكان ذلك ضد مصلحه خالد، كما أن خالد كان يريد أن تحظى دولته بسيادتها الخاصه، علمت بريطانيا بعدم تأييد خالد لها، فأعطته مهله حتى الساعه التاسعه صباحًا يوم 27 أغسطس عام 1896 ميلاديًا، للتنازل عن العرش وتسليمه لحمود بن محمد، الوريث الشرعي المؤيد للإستعمار.

كان خالد يظن أن البريطانيين غير جادين، ولكن بريطانيا قامت بإرسال قوات لمحاصرة القصر الملكي، كما حاصرت الميناء الأقرب إلى القصر بواسطة خمس سفن للبحريه الملكيه البريطانيه، وأرسلت قوات المارينز البحريه والبحاره على الشاطئ لتنتظر أوامر من القائد هاري راسون، الظابط المسؤول.

السابق
قصة معركة نينوي
التالي
قصة أحمد خالد توفيق

اترك تعليقاً